تحديات بناء اسطح للمحتاجين

تدرك مؤسسة غيث للتنمية المجتمعية حجم معاناة الكثير من الأسر التي تعيش في بيوت متهالكة تفتقر إلى أسقف تحميهم من برودة الشتاء وحرارة الصيف المتوهجة! 

ولأننا في غيث نؤمن بأحقية كل إنسان أن يحيا حياة كريمة بغض النظر عن ظروفه وبيئته، أطلقنا مشروع ظلال والذي يهدف لتسقيف البيوت التي ليس بها أسقف وتوفير حماية وظروف معيشية أفضل لهؤلاء الأسر.

ولكن للأسف، تواجه مؤسسة غيث الكثير من التحديات التي تعيقها لتنفيذ هذا المشروع كما ينبغي.

هنا سوف نتحدث أكثر عن مشروع ظلال وأهمية بناء أسطح للمحتاجين وما هي التحديات التي تواجهها مؤسسة غيث لتنفيذ هذا المشروع.

ما هو مشروع ظلال وما هي أهدافه؟

مشروع ظلال هو مبادرة خيرية أطلقتها مؤسسة غيث للتنمية المجتمعية تهدف إلي توفير أسقف آمنة ومستدامة للأسر المحتاجة، مما يُساهم في حمايتهم من مخاطر العوامل الجوية القاسية وتحسين ظروفهم الحياتية وتوفير بيئة معيشية صحية وآمنة.

جهود مؤسسة غيث في تنفيذ مشروع ظلال 

تحرص مؤسسة غيث خلال تنفيذ مشروع ظلال على  استخدام مواد بناء عالية الجودة تعزز من متانة الأسقف وتضمن استدامتها على المدى الطويل، بالإضافة إلى مقاومتها لتقلبات الطقس والعوامل الخارجية. 

كما توفر مؤسسة غيث عدداً من المهندسين والبنائين ذوي الخبرة الواسعة والمهارات اللازمة لتنفيذ أعمال البناء بدقة واحترافية عالية، مع الاهتمام بتصميم الأسقف بشكل ملائم تمامًا لاحتياجات كل أسرة، مع مراعاة العوامل البيئية وظروف المنطقة، والعمل على توفير تهوية جيدة داخل المنازل لتحسين جودة البيئة الداخلية وتنقية الهواء.

وأخيراً، تلتزم مؤسسة غيث بأعلى معايير السلامة والأمان والجودة والاتقان أثناء مراحل عملية البناء لتنفيذ المشروع على أكمل وجه.

ما هي التحديات التي تواجه المشروع؟

على الرغم من كم الجهود التي تبذلها مؤسسة غيث في مشروع تسقيف المنازل للمحتاجين إلا أنها تواجه العديد من التحديات والصعوبات التي تعيق تنفيذ هذا المشروع،

ومن بين هذه التحديات الآتي: 

نقص التمويل

يُعد نقص التمويل من أكبر التحديات التي تواجه مؤسسة غيث في تنفيذ مشروعِ ظلال، حيث أن المشروع يتطلب مبالغ هائلة لشراء مواد البناء ودفع أجور العمال وتغطية تكاليف النقل وغيرها، وتعتمد المؤسسة على التبرعات من الأفراد والمؤسسات الخيرية لتمويل مشاريعها، مما يُشكّل تحديًا كبيرًا في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد.

الإجراءات الإدارية والمعوقات القانونية

 قد تواجه مؤسسة غيث بعض الصعوبات في التعامل مع الإجراءات الإدارية والتراخيص المطلوبة لتنفيذ المشروع، وقد يتطلب الأمر الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات المعنية، مما يستغرق وقتًا وجهودًا إضافية ويهدد بتعطل المشروع.

قلة وعي بعض الأسر 

لا تدرك بعض الأسر المستحقة وقاطني هذه البيوت المتهالكة أهمية مشروع ظلال، مما قد يعيق المؤسسة في الوصول إليها وإقناعها بالمشاركة في المشروع، وهنا قد تحتاج المؤسسة إلى بذل المزيد من الجهود لنشر الوعي حول المشروع وفوائده، وتشجيع هؤلاء الأسر على التسجيل فيه مما يتطلب وقتاً وجهداً كبيراً.

صعوبة الوصول إلى بعض المناطق

 قد تتواجد المنازل التي تحتاج إلى التسقيف في بيئات صعبة ومناطق نائية، مما يصعب الوصول إلى هذه المناطق وتوصيل المواد البنائية والمعدات اللازمة، كما قد يواجه الفريق تحديات مثل التضاريس الوعرة والمناخ القاسي.

ارتفاع أسعار مواد البناء

تواجه المؤسسة ارتفاعًا في أسعار مواد البناء، مما يؤثر على تكلفة المشروع ويُهدد بوقفه إذا لم تتمكن من تأمين الموارد المالية الإضافية اللازمة.

نقص الموارد البشرية

قد تحتاج المؤسسة إلى المزيد من العمال المهرة لتنفيذ مشروع ظلال بشكل سريع ودقيق، فإن صعوبة الحصول على العمال المهرة، خاصة في بعض التخصصات، قد  تعيق سير العمل وتؤخر إنجاز المشروع.

جهود مؤسسة غيث في التغلب على هذه التحديات 

إيمانًا من مؤسسة غيث بأهمية توفير مأوى آمن للأسر المستحقة، تسعى جاهدة للتغلب على هذه التحديات حيث تسعى لتنويع مصادر التمويل وعدم الاعتماد على مصدر التبرعات فقط، وذلك من خلال إقامة شراكات مع جهات حكومية وخاصة لدعم المشروع مالياً.

كما تسعى مؤسسة غيث جاهدة لتبسيط الإجراءات الإدارية والقانونية من خلال التعاون مع الجهات المعنية بهذا الشأن لتبسيط الاجراءات والتراخيص المطلوبة.

ولا تكتفي مؤسسة غيث بذلك بل تقوم بالكثير من الحملات التوعوية بأهمية تسقيف المنازل للمحتاجين وشرح التحديات التي تواجهها الأسر القاطنة في مثل هذه البيوت وكيف يمكننا المساهمة في توفير مأوي آمن لهم يحميهم من تقلبات الطقس القاسية ويوفر حياة كريمة و آدمية لهم. 

ويتم نشر هذه الحملات التوعوية من خلال وسائل الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي لضمان وصول هذه الحملات لكافة أفراد المجتمع. 

ولم يتوقف الأمر عند ذلك، بل تسعى المؤسسة جاهدة لعقد شراكات مع جهات محلية لوجستية لضمان وصول مواد البناء والعمال إلى المناطق النائية واستخدام تقنيات حديثة لتحديد مواقع المنازل المُحتاجة و تخطيط مسارات النقل بشكل فعال.

وبسبب أسعار مواد البناء أقامت مؤسسة غيث شراكات مع مصانع وشركات تهتم بالمسؤولية الاجتماعية مثل شركة Alumil والتي اهتمت بتوفير مواد البناء لتنفيذ هذا المشروع.

وبفضل كل هذه الجهود، استطاعت مؤسسة غيث ان تضرب مثالاً قوياً في الاصرار والارادة للتغلب على أي عقبات أو تحديات قد تواجهها من أجل توفير مأوى آمن لكثير من الأسر المستحقة.

لذلك تدعوكم مؤسسة غيث في المساهمة معها في تنفيذ مشروع ظلال وتسقيف المنازل للكثير من المستحقين والمساهمة في تغيير حياتهم للأفضل والعيش في كرامة وأمان.

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *